مايكروسوفت تتبع سياسة الاتصال والتواصل لإنجاح ويندوز فون 7

بالعودة للوراء قليلاً والنظر إلي بدأ عصر الهواتف المحمولة نجد أن الأصل بها هو تمكين الأشخاص من التواصل ببعضهم فبدأت بالمكالمات الصوتية وتبعتهتا الرسائل النصية القصيرة ومنها الي رسائل المالتيميديا ومن ثم الي الانترنت.

 

والأن مع تقدم الهواتف الذكية اصبحت وسائل الأتصال اكثر تقدماً فالاشخاص لايتوقفون عن استخدام الرسائل والانترنت والشبكات الأجتماعية و… ؛ لذلك تواصل أنظمة تشغيل دعم هذه الوسائل بل وجعلها جزء اساسي من نظامها ولكننا سنتكلم اليوم عن الويندوزفون 7 لأنه يعتبر أحدث أنظمة التشغيل وقد بذلت مايكروسوفت جهدا كبيرا لجذب العديد من المستخدمين لنظامها الجديد .

 

 

 

المعادلة التتي تتبعها مايكروسوفت لإنجاح نظامها هي كلأتي:

لايف ماسنجر + سكايب + فيس بوك + لينك + المكالمات الصوتية + الرسائل القصيرة = ويندوز فون7.

 

1- لايف ماسنجر

ويعتبر الأن أكبر شبكة بريد الكتروني في العلم مع 300 مليون مستخدم فلايف ماسنجر جزء بالفعل من ويندوز فون 7 الجديد مانجو لي هذا فحسب بل يوفر امكانية استكمال المحادثة عبر الرسائل اذا توقفت خدمة الأنترنت لأي سبب بضغطة زر واحدة ولايوفر نظام تشغيل اخر هذا التكامل بين الخدمتين.

 

2-سكايب

مع اعلان مايكروسوفت استحواذها علي علي سكايب احدي كبري الشركات لما تتميز به من امكانيات للتواصل عن طريق الفيديو او المحادثات وايضاً باتفاقها مع العديد من مزودي الخدمة في بلدان عديدة لتوفير المكالمات الأرضية بأسعار رخيصة ، فسكايب الأن به تقريبا 120 مليون مستخدم يتمتعون بخدماتة ومرة اخري مع اضافة سكايب في ويندوز فون7 (لم يتم الأعلان الرسمي حتي الأن) ولكن لنأمل ذلك سيضيف ايضاً قوة هائلة للنظام خاصة اذا تم اضافتة كجزء منه وليس عن طريق تطبيقات مثل الاندرويد او الايفون.

 

3-الفيس بوك

هو بالطبع أكبر شبكة اجتماعية موجودة حاليا علي وجه الأرض ومع عقد شراكة بين مايكروسوفت وفيس بوك بقعد يبلغ قيمتة 240 مليون دولار لمدة اربعة سنوات ؛ يكون من الواضح أن مايكروسوفت تنوي الاستفادة بخدمات الفيس بوك علي نظامها ويندوز فون 7 فيعتبر هو سلاحها في مواجهة جوجل (اندرويد) وابل (iOS) خاصة مع العلاقة المتوترة بين كلا الشركتين وفيس بوك ، والاستعانة به تأتي من خلال دمج رسائل الفيس بوك مع الرسائل العادية بمكان واحد بل وتنظيم واخيار افراد بعينهم لاستقبال الرسائل منهم في صندوق مخصص لهم وربما تأتي بعض الامكانيات الاخري لاحقا فمجال التطوير بين كلا من الشركتين فحسب ما ذكرنا ان العقد ممتد لمدة اربعة اعوام قادمة ، وأيضا مع وجود 750 مليون للفيس بوك هذا العدد ليس بالهين.

 

4- لينك Lync

ومن لايعرف لينك فهو عبارة عن مجموعة من الحلول في برنامج واحد تقدمها مايكروسوفت لخدمة الأعمال فيتيح المحادثة بين افراد الشركة الواحده ومشاركة شاشات العمل و السبورة البيضاء للعمل وشرح العمل بين موظفي الشركة الواحدة وتعتبر لينك من اكثر الحلول استخداما بواسطة الشركات فحسب احصائية اخيرة لمجله فوربس يعتمد علي لينك 60% من الشركات ن وقد اعلنت مايكروسوفت عن هذه الإضافة في مانجو وبالطبع هذا لايتوفر في كل من اندرويد و اي او اس فمنذ زمن يمتاز ويندوز فون باهتمامه بمجال الأعمال واضافتها للهاتف.

 

5- المكالمات الصوتية و الرسائل

مع اندماج كل من مايكروسوفت و نوكيا بالطبع ستوفر نوكيا المكونات اللازمة لانعاش ويندوز فون مره اخري مع شركة رائدة في صناعة مكونات الهواتف مثل نوكيا .

 

الجديد في كل هذا أن مايكروسوفت تتبع الحل الأسهل وهو الاندماج مع الشركات أو شراءها بدلا من تطوير الحلول بنفسها بالطبع هذا سيوفر الكثير وفي نفس الوقت سيضمن لها مستخدمين هذه الحلول بالتحول الي ويندوز فون حسبما تأمل مايكروسوفت دعونا نري هل سينجح هذا المخطط أم لا.

 

المصدر : wmpoweruser

  • هل أعجبك الموضوع؟

نبذة عن Mohab Tarek

طالب هندسة حاسب ومدون مصري مهتم بالتقنية بشكل عام وبالهواتف النقالة بوجه خاص وخاصة نظامي سيمبيان وويندوز فون

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *